إحراج جديد لسفارة النظام في الخرطوم .. انشقاق الصحفي محرتآب ولد مكئيل

أفاد مصدر أرتري معارض تواصلت معه وكالة زاجل الأرترية أن السفارة الأرترية بالخرطوم والعناصر الموالية لها والداعمة في حالة استنفار قصوى تبحث عن الصحفي المنشق عن الفريق الفني الغنائي والإداري الذي حضر السودان لأحياء أعياد رأس السنة الميلادية خلال الأسبوع الماضي.
محرتآب ولئد مكئيل أحدث صحفي أرتري منشق عن فريقه ويعتقد أنه اختفى عن الأنظار طلبًا للجوء السياسي مثل كل الهاربين عن النظام
الصحفي المذكور مصور جاء ليوثق بالتصوير مناشط الفريق الفني مبعوثاً من وزارة الإعلام الأرترية لكنه آثر الانشقاق هرباً من نظام الاستبداد في بلاده وكان يعمل محررًا في صحيفة رسمية للنظام ناطقة باللغة التجرنية ( حداث أرترا)
مما يذكر أن محرتآب كان قد سبقه الصحفي محمود عمر أفندي الذي هرب عن النظام خلال الشهر الماضي نهاية العام 2016م في أحدث انشقاق تشهده وزارة الإعلام ا لارترية منضمين إلى قافلة الانشقاقات التي تشهدها مختلف مفاصل النظام الأرتري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *