اعتقالات جديدة في صفوف المواطنين ومصادرة سلع بالقاش بركه

اعتقلت السلطات الأرترية بإقليم القاش بركه بتاريخ 27 من  شهر يوليو الجاري المواطن ناصرعلي شوم وهو ضمن من كان يعمل في مكافحة التهريب

كما تم اعتقال آدم محمد موسى ومحمد عثمان محمد – الأخير قائد فصيلة في منطقة دوبطايت –

تم اقتياد المعتقلين إلى سجن بارنتو حسب مصدر أرتري معارض تحدث لـــ” زينا ” .

من جهة أخرى تحدث مصدر وثيق لوكالة زاجل الأرترية للأنباء ” زينا ” موضحا أن النظام صادر سلعا تقدر بـــ 150 ألف جنيه من المواطن إسماعيل محمد صالح وذلك في جسر – كبري – تسني بتاريخ 22 من شهر يوليوا لجاري  وأكد المصدر أن نوع السلع كانت ماء صحة وزيت صباح وصابون سائل.

مما يذكر أن النظام لا يتعامل مع المواطنين بسياسة موحدة وإنما يتغير إيذاؤه حسب الأشخاص الموظفين فمرة يسمح للمواطنين تهريب بضاعة من السودان إلى أرتريا ومرة يحظرها ويتعقبها ويصادر ومرة يسمح بفتح معابر تهريب في ولاية كسلا ومرة أخرى بمعابر تهريب أخرى  بولاية البحر الأحمر وأحيانا يسمح بتنشيط معابر التهريب جميعها . فهو يعيش في مزاج متقلب . علما أن السودان هو المنفذ الوحيد الآن  لتصدير السلع إلى أرتريا – عبر التهريب – بعد إحكام إغلاق الحدود مع إثيوبيا .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *