الإفراج عن رشايدة والسجن في مصوع للبحارة السودانيين

تحصلت وكالة زاجل الأرترية عن معلومات أكيدة من مصدر مطلع تفيد عودة الرشايدة الذين كانت قد اعتقلتهم السلطات الأرترية مع سياراتهم الأربع وهم ينقلون مقابل أجرة بحارة سودانيين من شاطئ البحر الأحمر جنوب بورتسودان إلى قراهم.وكان تاريخ ا لاعتقال في الثامن عشر من شهر يناير الماضي.

الإفراج عن الرشايدة أصحاب العربات المؤجرة جاء عقب مساعي قام بها عمدة الرشايدة .

سألت ” زينا ” عن مصير العربات الأربع فقال المصدر : تم تأجيل البت في موضوعها إلى وقت لاحق حسب إفادة السلطات الأرترية ردا على استفسار عمدة الرشايدة

وأكد المصدر أن البحارة السودانيين وعددهم 12 شخصا حسب آخر معلومة وصلت عنهم تم تحويلهم إلى سجن في  مدينة مصوع بعد الافراج عن الرشايدة الذين كانوا معهم في سجن بالساحل الشمالي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *