الثنائي يسلم رسالة من أفورقي إلى البرهان في الخرطوم وغموض مضمونها عادة مألوفة

في زيارة غير معلنة وصل اليوم ا لثلاثاء إلى الخرطوم وسلم الثنائي وزير خارجية النظام عثمان صالح ومستشار أسياس أفورقي يماني قبرآب  سلما رسالة خطية  إلى  رئيس مجلس السيادة الانتقالي السوداني  الفريق أول  ركن عبد الفتاح البرهان .

الرسالة لم يكشف عنها أي موضوع ذي بال غير التعميمات المألوفة بتنمية العلاقات  بين البلدين وتطويرها وهو تعبير لم يجد الشعب الأرتري أثره في أرض الواقع لا  تطويرًا ولا تنمية وإنما  هي زيارات واتفاقيات يغلب عليها الجانب الأمني  وتحاط  بالسرية التامة وهي  تعزز من أزمة الشعب والوطن

يذكر أن رسائل أسياس أفورقي وزيارته للسودان لا تثمر غير الفتن  فقد جاءت في شهر أكتوبر الماضي عقب أحداث الشرق الدامية  والآن تأتي في وقت الأوضاع فيه متأزمة في شمال إثيوبيا والحرب المشتعلة بين حكومة تقراي والحكومة المركزية

والنظام الأرتري شريك في المعركة شراكة غير مرحب بها من مواطني البلدين 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *