النظام يتجاهل تدني نتائج الامتحانات هذا العام … الرسوب حوالي 50% ولا شهادات للناجحين.

بحضور رأس النظام وكبار الضباط والمسئولين  تم  الاحتفال – 15 / 7 / 2017م بتخريج الدفعة الثلاثين من طلاب المرحلة الثانوية بمعسكر ساوى بالإضافة إلى تخريج     الدفعة الثامنة من معهد التدريب المهني بساوى

كالعادة اشتمل حفل التخريج على أغاني ورقصات وكلمات المسئولين وعروض عسكرية  في الساحة الواسعة التي يضخم فيها النظام نفسه كل عام . أتت فقرات الحفل تردد المديح الإجباري دون تقارير حقيقية تعكس الواقع الحقيقي للتعليم لا من حيث البيئة التعليمية ولا من حيث المعلمين والطلاب ونسبة الإعراض أو الفرار عن الالتحاق بالمعسكر

ولا من حيث مراجعة المناهج وفق إرادة الشعب  وتاريخه ومقدساته ورغبته

كلهم أطلق إشادات مطلقة لا يدعمها منطق ولا أرقام وإحصائيات تفيد ما حدث من التطوير والتقدم الذي تدعيه الكلمات الرسمية التي خاطبت الحفل   وكانت على  النحو التالي :

1 – قائد مركز تدريب الخدمة الوطنية العقيد دبساي قدي قال :

الخريجون قد اجتازوا  بنجاح كافة أنواع التعليم والتدريب التي جرت لمدة عام  كامل

2 – مدير مركز التأهيل المهني تسفاي  تولدي: الطلاب تلقوا تدريباً مهنياً لعامين  في أحد عشر من المجالات ممتدحاً أداء الطلاب والطالبات . 

3 – أفورقي رأس النظام : فإن برامج التأهيل المهني التي أدخلت لتطوير التدريب المهني والفني التي تسير نحو نظم أكثر تطورًا تعتبر  ذات فائدة تنموية وطنية كبيرة .

لم تكتب تقارير النظام  ولا كلمات المسئولين عن نقاط الضعف في :

المناهج

المدارس

الطلاب الهاربين والمعلمين

كما لم تتطرق كلمات المسؤولين عن انفراج  في الأزمة بينهم وبين الطلاب بسبب حجب الشهادة الثانوية عنهم إمعاناً من النظام على ملاحقة الخريجين وعدم السماح لهم من تطوير أنفسهم خارج البلاد وإنما يزج قسراً بهم نحو الخدمة الوطنية القاسية طويلة الأمد

فأي فخر هذا تتحدث عنه كلمات الحفل والنتيجة العامة التي أعلنها النظام نفسه توضح أن الرسوب قارب 50 %

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *