بعد نفي متكرر النظام الأرتري يعترف بمشاركته في حرب تقراي ويعد بسحب قواته

قالت سفيرة النظام  الأرتري لدى الأمم المتحدة صوفيا تيسفا ماريام ” إن الجنود سيتم الآن سحبهم من منطقة تقراي وكانوا قد نشروا هناك لدعم العملية العسكرية التي قام بها الجيش الإثيوبي ضد

الحزب الحاكم سابقا في إقليم تقراي والمعروف باسم جبهة تحرير شعب تقراي ” حسب ما نشرت bbc   بتاريخ 17 إبريل الجاري.

يأتي اعتراف النظام الأرتري بالمشاركة في حرب تقراي عقب ضغوطات دولية جهرت بإدانته وطلبت منه الانسحاب كما يأتي هذا الاعتراف والانسحاب الموعود عقب تقارير إعلامية كبيرة تتحدث عن ممارسة القوات الأرترية لانتهاك حقوق الإنسان في تقراي من نهب الأموال والقتل والانتقام العشوائي  واختطافات لبعض الشخصيات الأرترية المهاجرة في إثيوبيا والعبث بعسكرات اللاجئين الأرتريين التي توجد في إقليم تقراي  الأمر الذي أجبر بعض اللاجئين إلى النزوح على المعسكرات إلى جهة السودان أو إلى العمق الإثيوبي بحثا عن النجاة بأنفسهم .

المصدر: https://www.bbc.com/arabic/world-56784296

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *