توضيح من وزارة الصحة الأرترية بخصوص ظهور حالة إصابة بــ ” الكورونا “

 ظهرت حالة إصابة بوباء الكورونا  بأرتريا وهي حالة لمواطن أرتري كان مقيمًا في النرويج يبلغ من العمر 39 عاما ، أتى قادما على الخطوط ” فلاي دبي ” بتاريخ 21 مارس الجاري.

وتم احتجازه وعزله حسب ا لبيان الرسمي الأرتري  بعد التأكد من إصابته بالوباء

قالت وزارة الصحة الأرترية إنها الحالة الأولي التي ظهرت بأرترياوأكد ذلك في تغريدة له وزير الإعلام يماني قبر مسقل.

علماً أن السلطات الأرترية نفسها كانت قد تحدثت في وقت سابق عن أجانب مقيمين في أرتريا  أتوا مصابين  بالوباء من وطنهم إيطاليا كانوا في إجازة إليها .

مما يذكر أن أرتريا تعادي من تدهور الوضع الصحي  نتيجة انغلاقها على نفسها  ولهذا كانت ترسل المسؤليين المرضى إلى السودان أو  الإمارات والسعودية  ففي حالة تفشي الوباء لا توجد قدرة للنظام الأرتري على التحكم خاصة أنه لا يأخذ بأسباب التوقي والحذر المعمول بها عالميا من تفريغ المعسكرات  والسجون ومواطن التجمعات  الكثيفة وإنما هو يمضي في سياسة مطاردة المواطنين الهاربين من الجيش ومعسكرات التدريب والاعتقال ويجبرهم على  الخدمة العسكرية في معسكرات مكتظة تفتقد إلى الرعاية الصحية والغذائية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *