حاكم تقراي يتهم الجيش الأرتري بعبور الحدود لملاحقة لاجئين أرتريين بالمعسكرات

في تصريح خطير ومقلق بشأن اللاجئين الأرتريين في إثيوبيا اتهم  دبرصيون غبرمكئيل، حاكم إقليم تقراي اتهم جيش النظام الأرتري بأنه عبر الحدود إلى داخل الأراضي الإثيوبية في إقليم تقراي داعما لنظام أديس أبابا من ناحية ومن ناحية أخرى  لملاحقة اللاجئين الأرتريين الذين تأويهم معسكرات لجوء . ونقل موقع ” اسكاي نيوز ” – السبت 28 نوفمبر الجاري –  عن حاكم تقراي  أن هدف عبور الجيش الأرتري إلى معسكرات اللاجئين الأرتريين هو :

(مهاجمة مخيمات اللاجئين في تيغراي للقبض على اللاجئين الذين فروا من إريتريا في الماضي.) وذكر الموقع نقلا عن مفوض الأمم المتحدة السامي لشؤن اللاجئين فيليبو غراندي : (  إنه يشعر بقلق عميق إزاء 100 ألف لاجئ إريتري في إثيوبيا وما سماه بتقارير غير مؤكدة عن أعمال عنف ضدهم.

تصريح حاكم إقليم تقراي يدعو إلى القلق لكونه يتحدث عن اعتداء صارخ على اللاجئين الأرتريين من قبل النظام الأرتري بينما نقل الموقع عن رئيس الورزاء الإثيوبي (  أن حكومته ستحمي المدنيين في تيغراي ) دون أن تكون هناك تصريحات رسمية تعطي تفاصيل عن سلامة حياة اللاجئين الأرتريين خاصة بعد أخبار متواترة عن اختطاف واعتقال قيادات أرترية معارضة كانت تقيم في إثيوبيا  بينهم المناضل محمد جابر أحمد عضو الهيئة النفيذية لجبهة الإنقاذ الوطني الذي تم اختفاؤه مع عدد آخر من العاصمة أديس أبابا حيث كان يقيم هناك  وقد تم مداهمة مقراتهم ليلا واقتيادهم إلى مجهول . وتوجد أخبار متداولة تفيد أن الجيش الإثيوبي طلب من اللاجئين الأرتريين المشاركة في الحرب ضد حكومة إقليم تقراي فإن صحت هذه الاخبار التي لم ترد من جهة رسمية حتى الآن تضاعف من المخاوف على سلامة اللاجئين الأرتريين  إذ يمكن فهمها – في ظل التعتيم المفروض – بأن الأرتريين  مشروع استغلال يستهدف قادة المعارضة وجماهير اللاجئين الذين أتوا إلى إثيوبيا بحثا عن أمان

ملاحظة : المادة الأصلية في موقع اسكاي نيوز عربية بعنوان  : إقليم تيغراي يتحدى إثيوبيا.. ويتوعد بقتال “الغزاة راجع : https://www.skynewsarabia.com/world/1396610

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *