رجل الملفات الأمنية عيسى أحمد عيسى سفيرا فوق العادة للنظام الأرتري في الخرطوم

تم تعيين عيسى أحمد عيسى من قبل أسياس أفورقي  ليكون سفيرا فوق العادة في السودان  وقد قدم  أوراق اعتماده  اليوم الأربعاء  31 مارس الجاري   إلى وزيرة الخارجية السودانية مريم الصادق المهدي  

قال متابعون تحدثوا لوكالة زاجل الأرترية للأنباء ” زينا ” إن سيرة السفير عيسى أحمد عيسى  تعرف بأنه رجل الملفات  الأمنية  الخطيرة وهو من المقربين لأسياس أفورقي  وقد تولى  مهمة ” سفير ” في سفارة النظام الأرتري بالخرطوم قبل أن يدعى إلى أرتريا  ليكون بعده في الوظيفة السفير  عدد من رجالات النظام الذين  لا علاقة لهم بالدبلوماسية التي تدار بها  علاقة الدولة بالدول ذات المصالح  المشتركة  وإنما كانوا رجال  أمن واستخبارات ولهذا كانوا يتعاملون مع ملفات الأرتريين بالحس الأمني من تتبع ورصد الأنشطة ينتهى إلى  حوادث من القتل أو الاختطاف.

عيسى أحمد عيسى  سماه النظام الأرتري ليكون سفيرا بالخرطوم  منذ شهر أكتوبر  العام الماضي  وأخيرا ظهر مرحبا به في الخرطوم سفيرا لبلاده . وكان حاضرا  في إدارة ملف السفارة منذ عام 1997م

تابع المادة التفصيلية عن السفارة الأرترية في الخرطوم :

zenazajel.net/زينا-في-تقرير-شامل-تسلط-الأضواء-على-ال

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *