سبعة وعشرون ألف لاجئ أرتري جديد ينتظر فرصة القبول في إثيوبيا لاجئاً

تقدم أكثر من 27 ألف لاجئ أرتري جديد بطلبات الحصول على صفة ” لاجئ ” في إثيوبيا ليتمتع بحقه في رعاية الأمم المتحدة .

هذه الأعداد تجمعت منذ أن فتحت الحدود بين البلدين في شهر سبتمبر الماضي وفقا لوثائق الاتحاد الأوروبي التي شاهدتها وكالة الأنباء الفرنسية .

وفي تقرير نشره موقع https://africa.cgtn.com/2018/12/22/27000-eritreans-seeking-refugee-status-in-ethiopia

ذكر تفاصيل تتعلق باللاجئين الأرتريين في إثيوبيا مؤكدا أن 000 24 ألف شخص أتوا إثيوبيا من شمال أرتريا وفي إقليم تقراي الحدود سلم نفسه للجهات المختصة ما يقدر 500 3 شخص وعدد آخر في إقليم عفر الذي يقع أقصى الشرق وفقا للخريطة التي حضرتها المفوضية الأروبية للمعونة الإنسانية  (ECHO)

وذكر التقرير أن العدد الكلي من اللاجئين الأرتريين في إثيوبيا  حتى أغسطس الماضي كان 174 ألف لاجئ ( 000 174 ) وهذا مؤشر على تجاوز العدد 200 ألف لاجئ عندما تضاف إليه الأعداد الجديدة.

ونقل التقرير عن مفوض الأمم المتحدة السامي لشؤون اللاجئين (UNHCR) أن  نسبة الدخول اليومي إلى إثيوبيا من اللاجئين الأرترين ارتفعت من 53 يومياً إلى 390 شخص يوميًا الأمر الذي يدل على استمرار السياسات الطاردة التي يتخذها النظام الأرتري ضد مواطنيه .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *