سحب الاسلحة من قوات ” عقور ” وهي مسرورة بالتسريح المرتقب!

شرعت السلطات الأرترية في سحب السلاح من جيشها الاحتياطي شبه الشعبي فمنذ عشرة أيام تقريبا بدأت حملة شاملة في مدن كرن وأسمرا وتسني تستهدف الجنود التابعين لعقور بهدف استلام السلاح منهم بصورة تشبه نزعاً قسرياً.

سألت وكالة زاجل الأرترية للأنباء : ” زينا ” عن موقف الجنود المنزوع سلاحهم هل من مواقف رافضة ظهرت من طرفهم ؟ فأكد المصدر أن هؤلاء الجنود مسرورون بتجريدهم من سلاحهم لأنهم كانوا يحملونها إجبارا والآن يرغبون في التخفف عن الخدمة العسكرية طويلة الأمد التي كان يفرضها عليهم النظام دون مقابل مادي ولا حقوق وظيفية معلومة ولا تأهيل مهني متقدم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *