صوماليون يجدون أنفسهم في أرتريا للحرب بدلاً من دولة قطر للعمل في الحراسة

تحدثت صحيفة سويسرية نقلا عن  ” رويترز “أن شبابا صوماليين وجدوا أنفسهم في أرتريا وطلب منهم إجبارا الانخراط في التدريب العسكري  والقيام بأعمال حربية وشكا الشباب الصوماليون  من ظروف قاسية تواجههم في  معسكرات  التدريب الأرترية .وذكر الخبر أن بعض الشباب قتل في الحرب  وذكر أنه ( جاء  مسؤولون من وكالة المخابرات الوطنية الصومالية ومعهم عشرة آلاف دولار نقدا. ) ومعهم صورة شاب  إلى والده وسلموه المبلغ مع خبر فاجع  : قتل ابنك في أرتريا وليس في دولة قطر . دون تفاصيل.

وذكر الخبر أن  حوالي ألف شاب صومالي وصلوا أرتريا مجندين وقد عاد بعضهم وبقيت دفعتان مختفيتين انقطع التواصل بينهم وبين أهليهم في الصومال  الأمر الذي يدعو إلى القلق حسب وجهة نظر أسر الشباب الصومالي الذي اتجه إلى أرتريا وقد كان التعاقد بينهم وبين الجهات الرسمية أن يذهبوا إلى دولة قطر للعمل في  مجال الأمن والحراسات .وفي الصورة تظهر صوماليات يدعون الله من أجل سلامة أبنائهن المجندين قسرًا في أرتريا

المرجع : غضب-في-الصومال-لإرسال-شبان-سرا-للخدمة-العسكرية-في-إريتريا

https://www.swissinfo.ch/ara

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *