هل تعمل إمريكا على إيقاف حلف آبي أحمد وأسياس أفورقي عن التصعيد العسكري في تقراي ؟

توجد تصريحات أمريكية تعبر عن حرصها على أمن منطقة القرن الأفريقي واستمرار الهدوء فيها الأمر الذي يفسره مراقبون أن الأمريكان قد يضغطون على حلف أفورقي وآبي أحمد من أجل إيقاف التصعيد العسكري المستمر ضد قوات إقليم تقراي

ففي جلسة عقدت يوم امس 19 من يناير الجاري امام لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الامريكي أعرب أنتوني بليكن المرشح لوزارة الخارجية الامريكية في إدارة بايدن ،  عن قلقه العميق عن الفظائع التي قال يتم ارتكابها بإقليم تيغراي في إثيوبيا ضد مواطني الاقليم واللاجئين الارتريين  واضاف إن الولايات المتحدة بحاجة إلى المشاركة بفعالية في تلك الأحداث… وأشار الي ضرورة المحاسبة والعمل من اجل اتخاذ اجراءات ضبط النفس وايقاف العنف في المنطقة .. كما طالب بإعادة خدمة الاتصالات وفتح الطرق لوصول المساعدات الانسانية الي معسكرات للاجئين والنازحين في اقليم تيجراي ..  واشار بأن هناك مخاوف من أن يؤدي الصراع إلى زعزعة استقرار القرن الإفريقي

المصدر :

https://m.youtube.com/watch?v=fJ9mv-PVWtg&feature=emb_logo

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *