وزيرة خارجية أرتريا ومستشار أفورقي يماني قبر آب في كينيا

قام وفد أرتري  رفيع اليوم  4 يناير  بزيارة لدولة كينيا يضم الوفد وزير الخارجية الأرتري عثمان صالح ويماني قبري آب مستشار أسياس أفورقي

اجتمع الوفد الأرتري الرفيع  مع وزيرة الخارجية ا لكيني السفيرة مونيكا جمعة وأجرى محادثات تتعلق بالعلاقة بين البلدين

حضر المقابلة سفير النظام الأرتري في كينيا بيني رأسوم ومن الطرف الكييني وزير الداخلية فريد ماتينغي

زيارة الوفد الأرتري تأتي عقب زيارة قام بها أسياس أفورقي إلى كينيا بتاريخ الخامس عشر من شهر ديسمبر الماضي ألتقى خلالها الرئيس الكيني : أوهورو كينياتا  (  Uhuru Kenyatta )  وقد   أثمرت توقيع مذكرة تفاهم بين البلدين لتعزيز وتطوير العلاقات بينهما.

وقد وعدت زيارة  أسياس أفورقي  لكينيا بزيارة أخرى يقوم بها الرئس الكييني لدولة أرتريا خلال شهر يناير الجاري  .

مما يذكر أن النظام الأرتري لم يقم بأي نشاط إصلاحي داخلي  في بلاده ومع شعبه لكنه يتحلى بنشاط ظاهر في علاقاته مع دول القرن الأفريقي  والخليج ما عدا السودان الذي يتجاهل التعامل معها بإصرار بين الأمر الذي ينبيء عن نوايا سيئة  وسوء طوية تجاه السودان الذي يقيم في أرضه ما يزيد عن مليون لاجئ  أرتري حسب تقدير الكثيرين ويوجد بينهم وبين النظام الأرتري نفرة مستحكمة بسبب ما لدى  المهاجرين من دين وثقافة مغايرة لما يسعى للتمكين له النظام الأرتري من ثقافة ودين .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *