آبي أحمد في زيارة مفاجئة لأرتريا سبقتها تصريحات النظام الأرتري السالبة حول اتفاقية السلام بين الطرفين

وصل مطار أسمرا  اليوم السبت 18 يوليو الجاري رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد على رأس وفد رفيع من حكومته  وكان في استقباله  أسياس أفورقي إلى جانب عدد من مساعديه  حسب تغريدة لوزير الإعلام الأرتري يماني قبر مسقل.

تأتي زيارة أبي أحمد  في وقت تشهد فيه  الحدود بين البلدين إغلاقا محكما من قبل  الطرف الإرتري. كما تاتي هذه الزيارة في وقت تشهد فيه العلاقة بين إقليم تقراي و الحكومة المركزية تواترًا شديدًا وتصعيدا غير مسبوق.

ويقول مراقبون إن أبي أحمد  يصل أسمرا بعد أن تابع من  أسياس أفورقي تصريحات غير راضية عن نتائج السلام بين البلدين وهي التصريحات التي أدلى به اسياس افورقي عقب زيارته مصر بتاريخ الأحد 5 من يوليو الجاري اتهم فيها إثيوبيا بأنها لم تف بالتزاماتها بالاتفاقية فهي غير منسحبة من الأراضي الأرترية المحتلة … هل تقوى هذه العلاقات على الصمود مع فشلها في تحقيق مصالح الشعب الأرتري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *